العلاقات اللبنانية السورية و ضرورة التفعيل

الجمعة 18 أغسطس 2017 - 17:34 بتوقيت غرينتش
 

في الوقت الذي تتوالى فيه اخبار الاتصالات و فتح القنوات مع دولة سورية اروبيا و امريكيا و عربيا يصر فريق من القوى السياسية في لبنان على رفض الاتصالات و يعزف على وتر مقاطعة دمشق رافضا تواصل معها برغم اعتقاد كثيرين في هذا البلد بالحاجة القصوى لهذا التعاون في سبيل تصىدي للعديد من المشاكل و الملفات و في مقدمها محاربة الارهاب و قضية النازحين السوريين.

فمن زمن تلازم المسار و المصير الى مقولة بلد الواحد في شعبين مرت العلاقة بين لبنان و سورية بالكثير من المفاصل لكنها لم تنقطع يوما انقطاعا كليا و بقي تواصل بين الدولتين من خلال الادارات و وزارات عديدة..
فلماذا ترفض بعض القوى السياسية اللبنانية الان و بعد انتصار المقاومة في جرود عرسال و التفاف الشعبي حول هذا الانتصار لماذا ترفض التنسيق اللبناني السوري؟
الضيوف:
رائد المصري- استاذ العلوم السياسية